مايكروسوفت تحصل على براءة اختراع لتطبيق يمكن أن يحول الموتى إلى روبوتات للدردشة معهم

في واحدة من أكثر القصص الغريبة التي سنغطيها هذا الأسبوع، ظهرت براءة اختراع Microsoft مؤخرًا لتطبيق يسمح استخدامه لإنشاء روبوتات محادثة لأشخاص ميتين. ستستخدم التكنولوجيا محتوى مثل “الصور والبيانات الصوتية ومنشورات الوسائط الاجتماعية والرسائل الإلكترونية” لإنشاء روبوت محادثة يحاكي شخصًا معينًا.

مفهوم استخدام الذكاء الاصطناعي لتكرار الموتى ليس جديدًا. تم عرضه بشكل مشهور في حلقة “Be Right Back” من مسلسل Black Mirror.

تصف براءة اختراع مايكروسوفت التقنية لإنشاء نماذج ثنائية أو ثلاثية الأبعاد لشخص معين بناءً على الصور والمعلومات المتعمقة ومقاطع الفيديو.

إذا كانت براءة الاختراع هذه تؤدي إلى أي تقنية ملموسة، والتي تكون دائمًا كبيرة عندما يتعلق الأمر ببراءات الاختراع، فمن المهم ملاحظة أنها ليست فقط لإنشاء روبوتات محادثة للأقارب المتوفين. يمكن أيضًا استخدام هذه التقنية بطرق أقل مخيفًا، مثل إنشاء روبوت محادثة ذو شخصية خيالية أو شخصية تاريخية.

قد يكون التحدث مع شخصية خيالية مفضلة تجربة رائعة. قد يكون إجراء محادثة مع روبوت محادثة ذو شخصية تاريخية طريقة فريدة لجذب الأشخاص أثناء دراسة التاريخ، على الرغم من أنه يتعين عليك إجراء بعض التحقق من الحقائق للتأكد من أن الأشخاص لا يخدعون روبوت الدردشة ليقولوا شيئًا سخيفًا.

قد يتوافق الشخص المحدد مع كيان سابق أو حالي (أو نسخة منه)، مثل صديق، أو قريب، أو أحد معارفه، أو شخصية مشهورة، أو شخصية خيالية، أو شخصية تاريخية، أو كيان عشوائي، إلخ.

تمتلك Microsoft تاريخًا مثيرًا للاهتمام مع روبوتات المحادثة. بينما يمكن استخدام العديد من روبوتات المحادثة على خدمات مايكروسوفت لأداء مهام محددة، فقد تم استخدام برامج روبوت أخرى بطرق مختلفة. تمكن الناس من الحصول على الذكاء الاصطناعي من مايكروسوفت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى