Epic Games تنقل معركتها مع آبل إلى الاتحاد الأوروبي

قدمت شركة Epic Games المطورة للعبة فورتنايت شكوى رسمية لمكافحة الاحتكار بشأن شركة آبل إلى المفوضية الأوروبية، حسبما أعلنت الشركة اليوم.

وتزعم Epic Games أن القيود المضادة للمنافسة المصممة بعناية من آبل قد قضت تمامًا على المنافسة في توزيع التطبيقات وعمليات الدفع.

وتقول: إن هذا يؤدي إلى قيام المستهلكين باللعب عبر أسعار أعلى، ويمنح آبل الكثير من التحكم في المطورين عبر منصتها.

وتمثل الشكوى الجديدة أحدث إجراء قانوني تتخذه Epic Games في نزاعها المستمر مع آبل، حيث انتقدت سيطرة آبل على توزيع البرامج من خلال App Store، وكذلك سياساتها المتعلقة بالمدفوعات، التي غالبًا ما تؤدي إلى قيام آبل بأخذ عمولة على عمليات الشراء داخل التطبيق بنسبة 30 في المئة.

ووصف الرئيس التنفيذي للشركة (تيم سويني) Tim Sweeney هذه العمولة بنسبة 30 في المئة بأنه ضريبة، وتزعم Epic Games أن سياسات آبل تمنح خدماتها ميزة غير عادلة بالنسبة لمطوري iOS الآخرين.

وفي شهر نوفمبر، قالت آبل: إنها تخفض معدل عمولة متجر التطبيقات إلى 15 في المئة لأي مطور يربح أقل من مليون دولار من الإيرادات السنوية، في استجابة واضحة لضغوط المطورين والمنظمين.

وقالت Epic Games في إعلانها: إنها لا تسعى للحصول على تعويضات من آبل في الاتحاد الأوروبي، بل تريد حلول مناسبة وفعالة لمعالجة ما تدعي أنه ممارسات آبل المناهضة للمنافسة.

وقال (تيم سويني) لصحيفة فاينانشيال تايمز عندما سئل عن ما يجب أن تتضمنه هذه العلاجات: نريد أن نرى حظرًا على شركات المنصات هذه التي تستخدم سيطرتها على الأجهزة لممارسة السيطرة على الأسواق الثانوية وإجبارها على التنافس على قدم المساواة مع كل منافس.

واندلع نزاع Epic Games مع آبل في الصيف الماضي عندما حاولت التحايل على عمولة الخاصة بعمليات الشراء داخل التطبيق في فورتنايت.

وردت آبل بإزالة اللعبة الشهيرة من متجر التطبيقات الخاص بها، مما دفع Epic Games إلى رفع دعوى قضائية ردًا على ذلك.

وأطلقت الشركة المطورة للعبة فورتنايت إجراءات قانونية في أستراليا، وقدمت في وقت سابق من هذا العام شكوى إلى محكمة مكافحة الاحتكار في المملكة المتحدة بشأن إجراءات آبل.

وتأتي الشكوى الجديدة في أعقاب إعلان الاتحاد الأوروبي العام الماضي أنه فتح تحقيقًا رسميًا لمكافحة الاحتكار ضد آبل بسبب ممارساتها في App Store و Apple Pay.

ويشعر الاتحاد الأوروبي بالقلق من أن سياسات آبل تخنق المنافسة وتشوهها في الحالات التي تتنافس فيها خدمات آبل مع مطورين آخرين في متجر التطبيقات التابع لها.

كما اشتكى تطبيق المراسلة تيليجرام إلى الاتحاد الأوروبي بشأن سياسات آبل، مطالبًا بالسماح للمستخدمين بتنزيل البرامج خارج متجر التطبيقات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى